الشريط الأخباري

اتحاد المحامين العرب يدين العدوان التركي على الأراضي السورية

القاهرة-سانا

أدانت الأمانة العامة لاتحاد المحامين العرب العدوان التركي على الأراضي السورية معربة عن تضامنها مع سورية حكومة وشعبا لمواجهة الإرهاب بجميع أشكاله.

وقال الأمين العام للاتحاد مكاوي بن عيسى في بيان أصدره اليوم إن “العدوان التركي استهدف ازهاق أرواح المدنيين العزل ويهدد أمن واستقرار سورية ويعرض منشآتها العمرانية والاقتصادية للتخريب والإتلاف المتعمد في فعل إجرامي يدعم الإرهاب ويغذيه وهو منبوذ ومرفوض”.

وجاء في البيان أن “القوات التركية دأبت على إطلاق صواريخها على الأراضي السورية وكان آخرها في الـ 23 من كانون الثاني الجاري على مدينة تل رفعت لقتل سكانها الآمنين وتشريدهم من خلال تدمير منازلهم وإحراق معالم المدينة التاريخية والأثرية وأزهقت على إثر هذا العدوان الآثم أرواح 5 مدنيين من بينهم امرأة وطفلان بينما أصيب أكثر من 8 أشخاص بجروح خطيرة”.

وأوضح البيان أن هذا العدوان الآثم هو تكرار لما سبقه من الاعتداءات على الأراضي السورية منذ 3 سنوات مبينا أن تسلط حكام النظام التركي على المنطقة لم يقتصر على طرد أهلها عنوة من أرضهم بل عاثوا فيها فسادا بالقتل وبسفك الدماء وانتهاك الحرمات وتخريب المنشآت وإتلاف المعالم الحضارية والأثرية في مخطط إجرامي لحماية الإرهاب ورعايته في المنطقة.

كما عبر البيان عن تضامن اتحاد المحامين مع سورية حكومة وشعبا لمواجهة الإرهاب بجميع أشكاله داعيا المنظمات الحقوقية الدولية والإقليمية في العالم إلى التضامن مع سورية والحفاظ على وحدتها ومناشدا المجتمع الدولي ومجلس الأمن بالتدخل لوقف العدوان التركي على الأراضي السورية.

ومنذ بداية عدوانها في تشرين الأول من عام 2019 واحتلالها عددا من القرى والبلدات والمدن بريفي الرقة والحسكة الشماليين اتخذت قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها من التنظيمات الإرهابية تلك المناطق منطلقا لتنفيذ اعتداءاتها المتواصلة على المدنيين وهجرت الآلاف منهم وسرقت ونهبت ممتلكاتهم.

انظر ايضاً

السوريون يؤكدون أن عدوان نظام أردوغان سيواجه بمقاومة عسكرية وشعبية-فيديو

محافظات-سانا الحماقة التي يرتكبها أردوغان عبر عدوانه المباشر على سورية لدعم إرهابييه في خرق واضح …