الشريط الأخباري

الوزيرة سفاف: مسابقة التوظيف المركزية توجه لاستقطاب الموارد البشرية بالشكل الأمثل

دمشق-سانا

أكدت وزيرة التنمية الإدارية الدكتورة سلام سفاف أن مسابقة التوظيف المركزية توجه نحو التوظيف الصحيح واستقطاب الموارد البشرية بالشكل الامثل والقطاع العام هو المشغل الأكبر في سوق العمل.

وفي مقابلة مع القناة السورية قالت الدكتورة سفاف: “تم اليوم الإعلان عن 208 آلاف مقبول للاشتراك في المسابقة كما تم رفع الملاحظات وتدقيقها وتصحيحها وقد قطعنا الشوط الاصعب في إجراءات المسابقة وضمن زمن قياسي ونسبة غير المقبولين فيها متدنية جداً ولا تتجاوز واحدا بالمئة من أصل 210 آلاف متقدم”.

وحول المتقدمين غير المقبولين في المسابقة أوضحت سفاف أن هناك أسباباً عدة لرفضهم، منها ما يتعلق بالعمر تحت سن 18 عاماً أو بوثيقة غير محكوم وأخرى تتعلق بالتقدم على الشهادة غير المطلوبة بالإضافة إلى من تقدموا على مركز عمل وظيفي لا يتطابق مع بطاقة الوصف الوظيفي ما أدى إلى رفض رغبة له لتبقى رغبتان.

ولفتت سفاف إلى أن هناك خمسة أيام أمام المتقدمين المرفوضة طلباتهم لتقديم اعتراضاتهم وذلك في الأمانة العامة بالمحافظة التي يتبعون لها اعتباراً من الغد على أن تتم دراستها والبت فيها خلال ثلاثة أيام من انتهاء الأيام الخمسة بحيث يكون الثلاثاء القادم هو آخر يوم لتقديم الاعتراضات مشيرة إلى أن جميع مراجع الامتحانات الكتابية ستكون متاحة إلكترونياً على موقع الوزارة خلال يومين.

وأشارت سفاف إلى أن الوزارة قامت اليوم من خلال موقعها الإلكتروني بالإعلان عن المراجع المتعلقة بالمعارف العامة والمهارات الإدارية وسيتم تحميلها على موقع “فيس بوك” وقناة التلغرام الخاصة بها موضحة أنه قبل أسبوع من الامتحانات المؤتمتة سيتم الإعلان عن نموذج للفئتين الأولى والثانية في كل المحافظات لكي يتم التدرب عليه حيث يكون للفئة الأولى يوم السبت 11-6 والفئة الثانية في 12-6 وسيتم الإعلان عن نماذج اختبارات أيضاً للفئة الثالثة والرابعة والخامسة رغم أنها لا تحتاج لذلك ليكون امتحان الفئة الثالثة والرابعة في 18-6 والخامسة التي هي الشريحة الأكبر في 19-6.

وبينت سفاف أن الامتحانات ستتم في الجامعات عدا المحافظات البعيدة فيمكن إجراؤها في المدارس وسيتم نشر النتائج على صفحات التواصل الاجتماعي للأمانات العامة في المحافظات لافتة إلى أن المسرحين سيحصلون على درجات تفضيلية تعويضاً عن كل عام خدمة تصل إلى حد 10 سنوات كما يتم اعتبار جزء العام درجة كاملة وذلك بعد أخذ الدرجات بشكل دقيق من وزارة الدفاع مشيرة إلى وجود نموذج سيتم طرحه بتاريخ 5-6 على موقع الوزارة لتبيان ذلك.

ونبهت سفاف إلى أن النماذج والنوتات والتطبيقات التي يتم تداولها ونشرها من قبل البعض لاستغلال المواطنين بعد إعلان أسماء المقبولين للاشتراك في المسابقة ومحاور الامتحان المؤتمت غير صحيحة على الإطلاق مشيرة إلى أن موضوع القرابة حتى الدرجة الثانية شمل المدن فقط واستثنى الريف والمدارس حالياً.

وتابعت سفاف إن إجراءات المسابقة الحالية كانت نصف مؤتمتة وسنسعى لتكون المسابقات القادمة مؤتمتة بشكل كامل بينما سيكون التقدم أيضاً عبر المنصات الاجتماعية من خلال القيام بربط شبكي مع الجهات المعنية بإصدار الوثائق ما يسرع وينظم عمليات الأرشفة بشكل سليم وسريع بحيث لا يتحمل المواطن مشقة الانتقال للحصول على وثيقة غير موظف أو غير محكوم بالإضافة إلى إلغاء المقابلة الشفهية عبر استبدالها بنظام اختبار مهارات التواصل والذكاء الطبيعي والعاطفي والمهارات التنظيمية والالتزام الوظيفي.

وحول مشروع الإصلاح الإداري قالت وزيرة التنمية الإدارية “إن نظام الحوافز هو من أهم إنجازات هذا المشروع الوطني والغاية منه تحفيز المتميزين في عملهم عبر توزيع الحوافز عليهم بشكل متساو من قبل القائمين على تطبيقه بدقة وعدم التحيز وإعطاء كل ذي حق حقه.

انظر ايضاً

صباغ: عرقلة بعض الدول إدانة مجلس الأمن للعدوان الإسرائيلي على مطار دمشق الدولي تعكس بوضوح انحيازها الأعمى لصالح “إسرائيل”