الشريط الأخباري

استقطاب الكفاءات واستخدام الطاقات البديلة أبرز توصيات مؤتمر تكنولوجيا صناعة الإسمنت

دمشق–سانا

أوصى المشاركون في المؤتمر الثالث لتكنولوجيا صناعة الإسمنت 2021 في ختام أعماله اليوم بضرورة استقطاب الكفاءات وبناء كوادر سورية مؤهلة ومدربة في مجال صناعة الإسمنت وخلق بيئة تشريعية حاضنة لهذا القطاع واستخدام الطاقة البديلة وتطوير القوانين الناظمة لعملية الاستثمار.

ودعا المشاركون إلى وضع حلول لتدعيم تنافسية المنتج الوطني من ناحية التنوع والسعر وإعطاء أهمية للسلامة المهنية والأمن الصناعي وإعادة تأهيل المصانع القديمة وتحديث المواصفات القياسية السورية لتتماشى مع المواصفات العالمية.

وأشارت إلى أهمية تسليط الضوء على المستجدات التكنولوجية والأبحاث العلمية في صناعة الإسمنت بكل أنواعها والتركيز على الحلول التي تخدم تحسين سمعتها البيئية والمستقبل التجاري والتنافسي لها.

وي كيناغ مدير مشروع بشركة صينية مختصة بمجال الإسمنت وصف في تصريح لـ سانا المؤتمر بالناجح جداً وأضاف أفكاراً جديدة فيما يخص صناعة الإسمنت لافتاً إلى أن المشروع الذي تعمل عليه شركته في منطقة أبو الشامات سينتج نحو 6500 طن باليوم من الإسمنت.

ومن الأردن لفت الهيثم الخناش مدير عام شركة للاستثمارات الهندسية إلى أن سورية تمتلك فرصا استثمارية متنوعة في مجال صناعة الإسمنت وإعادة الإعمار مشيراً إلى أن شركته تمثل مجموعة من الشركات الأجنبية وتستطيع تقديم الدراسات لشركات القطاع العام والخاص لتطوير آليات عملها وتنفيذ مشاريع جديدة.

ومن سلطنة عمان بين سعود علي رواحي رئيس مجلس إدارة إحدى الشركات العاملة في مجال صناعة الإسمنت أن المؤتمر كان فرصة للقاء رجال الأعمال السوريين ونقل وتبادل الخبرات الخاصة ببناء مصانع الإسمنت معتبراً أن صناعة الإسمنت في سورية لها مستقبل واعد.

المهندس حسين إبراهيم باشا خبير دولي سابق ومستشار في غرفة صناعة حلب لفت إلى أهمية تكثيف النشاطات التي تدعم تطوير صناعة الإسمنت مشيراً إلى أن سورية تمتلك المواد الأولية اللازمة لهذه الصناعة بكافة أنواعها.

مدير المنطقة الصناعية في أم زيتون بمحافظة السويداء علاء محمد أبو عمار أوضح في تصريح مماثل أن المحافظة تمتلك خامس التجمعات الصناعية في سورية من حيث المساحة والتي باستطاعتها استقبال أي مشروع لصناعة الإسمنت كما أنها تمتلك المواد الأولية كالأحجار البازلتية والبنية التحتية من مياه وكهرباء مع وجود محطة لتوليد الطاقة الشمسية سيوضع جزء منها بالاستثمار قريباً.

وبحث المؤتمر على مدى ثلاثة أيام أوراق عمل وعروضاً حول التقنيات الحديثة بمجال صناعة الإسمنت وتقليل أثرها في البيئة وشارك فيه خبراء وممثلو شركات من دول عدة منها الصين ومصر وإيران والعراق والأردن وسويسرا وسلطنة عمان.

طارق السيد وهيبه سليمان